أخر تحديث : السبت 17 ديسمبر 2016 - 10:13 مساءً

مسلك قرية ولاد غنام . نمودج التهميش والعزلة القروية .

بتاريخ 17 ديسمبر, 2016 - بقلم التحري
مسلك قرية ولاد غنام . نمودج التهميش والعزلة القروية .

قامت جمعية الأنوار للتنمية الإجتماعية والتقافية بعدة مراسلات على مر سنتين متتاليتين إلى كل من ، جماعة سيدي العيدي التي تشغل في نطاقها الترابي وإلى عمالة سطات وإلى المجلس الإقليمي ووزارة النقل و التجهيز بشأن إصلاح المسلك القروي لقرية ولاد غنام المحادية لمدينة سطات والدي لا يزيد عن خمس كلومترات .
وتعاني الساكنة من ضروف صعبة خاصة في فصل الشتاء حيت انه مسلك لم يصلح مطلقا على مر الزمان وكان سببا رئيسيا وراء هجرة عدد كبير من السكان ، وإنقطاع عدد من ابناء القرية عن الدراسة والصادم في الأمر ان مراسلات الجمعية كممتل مدني عن السكان ، كانت بالنسبة للجهات المعنية بالإصلاح كمن يخاطب أصم فلم تتلقى الجمعية مطلقا اي رد وهو دليل على ان جمعيات المجتمع المدني غير معترف بها فعليا .
وفي حين آخر نجد أن بعض السياسات الوطنية تعقد أمالا كبيرة عليها كشريك في التنمية المستدامة .

تعليقات القراء
عدد التعليقات 0


ان جريدة التحري الالكترونية تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة جريدة التحري الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.
شروط النشر: ان جريدة التحري الالكترونية تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا تسمح جريدة التحري الالكترونية بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.